أخبار مصرسياسةشركات مصرعاجل

طلب إحاطة بشأن عدم التزام شركات الاتصالات بإجراءات مواجهة كورونا

تقدمت النائبة فايقة فهيم، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة، موجه إلى رئيس مجلس الوزراء، ووزير الاتصالات، بشأن عدم التزام شركات الاتصالات والمحمول بإجراءات مواجهة فيروس كورونا.
وأوضحت فهيم، في طلبها، أن فروع شركات الاتصالات في العديد من المحافظات، تشهد إقبالا كبيرا من المواطنين ورغم ذلك لا يتم الالتزام بالضوابط والتدابير التي تم التوجيه بها لمواجهة فيروس كورونا.
ولفتت أن الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات، خاطب شركات مقدمى خدمات الاتصالات العاملة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لاتخاذ كافة التدابير الوقائية الاستباقية لمواجهة فيروس كورونا وتوفير بيئة عمل صحية وآمنة للعاملين مع ضمان استمرارية العمل.
وتابعت: “تم التوجيه بنشر الوعى بين العاملين حول أهم الاحتياطات الواجب اتباعها لتجنب الإصابة بفيروس كورونا، مع تطهير وتعقيم كافة المكاتب والأسطح والمستلزمات التى يستخدمها العاملون بمقرات الشركات بصفة مستمرة على مدى اليوم، إلا أن الشركات لم تلتزم بهذا الأمر، إلا لأيام قليلة”.
وأكدت أن عملاء شركات الاتصالات أعربوا عن استيائهم من التكدسات التي تحدث في فروع الشركات، بالتزامن مع الإجراءات التي تتخذها الدولة المصرية في كافة المناحي، لمحاربة أزمة كورونا ومنع تفشي الفيروس.
وطالبت باتخاذ إجراءات لمواجهة هذا الأمر سواء في شركات الاتصالات أو غيرها، وخاصة فروعها في المناطق المزدحمة، وإلزام جميع شركات المحمول والاتصالات بإجراءات محددة لضمان مواجهة الفيروس ومنع الازدحام، وإقرار عقوبات على الشركات المخالفة.
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق